fbpx

الثلاثاء 18 رجب 1442ﻫ - 2 مارس، 2021

سيد السويركي.. قصة ممول إرهاب جماعة الإخوان في مصر

img

مساء السبت ألقت أجهزة الأمن المصرية القبض على رجل الأعمال سيد السويركي، مالك سلسلة محلات التوحيد والنور الشهيرة في البلاد.

وقررت جهات التحقيق حبسه احتياطياً بتهمة تمويل الإرهاب والانضمام لجماعة إرهابية محظورة أسست على خلاف أحكام القانون.

يذكر أن رجب السيد السويركي من مواليد عام 1945 بمدينة المطرية بمحافظة الدقهلية شمال البلاد، يمتلك سلسلة محلات معروفة ببيع الملابس الجاهزة. نال شهرة كبيرة بسبب قضيته التي اتهم فيها عام 2002 بالجمع بين 5 زوجات في وقت واحد. وخلال التحقيقات معه تبين أنه تزوج أكثر من 30 فتاة، غالبيتهم من العاملات بمحلاته، لذلك أطلق عليه لقب “شهريار مصر”.

كما عاقبت المحكمة السويركي بالسجن 7 سنوات بتهم الجمع بين 5 زوجات والتزوير في قسائم الطلاق والزواج بمساعدة مأذونين شرعيين، ثم تم تخفيف الحكم إلى 3 سنوات بعد الاستئناف.

توظيف أموال الجماعة

وعام 2009، قام السويركي الذي بدأت الاتهامات تلاحقه بانتمائه لجماعة الإخوان وتوظيف أموال الجماعة في فروع محال الملابس، بتغيير اسم سلسلة فروعه في تحايل قانوني للتهرب من الضرائب. وعام 2015 برأته المحكمة من تهمة إهانة علم مصر بعدما اتهمه أحد المواطنين ببيع أحذية رسم على نعالها علم البلاد.

يذكر أن الشائعات كانت تلاحق السويركي من حين إلى آخر بانتمائه لجماعة الإخوان، وتمويله لعملياتها الإرهابية، لكن كانت تنقصها الأدلة الثابتة والمؤكدة.

وبعدما استندت إلى اعترافات وأدلة تكشف انتمائه لجماعة الإخوان وتمويله للعمليات الإرهابية في القضية التي حملت رقم 865 لسنة 2020، ألقت الأجهزة الأمنية القبض عليه.

img
الادمن

العدسة

اترك تعليقاً

العلامات