fbpx

الأحد 12 صفر 1443ﻫ - 19 سبتمبر، 2021

مؤتمر دول الجوار الليبي.. الأولوية للانتخابات

img

في إطار المساعي الدولية والإقليمية للحروج بحلٍ سياسي للأزمة الليبية،  انطلق أمس الإثنين مؤتمر وزراء خارجية دول جوار ليبيا في الجزائر في المركز الدولي للمؤتمرات.

وشهدت العاصمة الجزائرية، اليوم الثلاثاء،  الاجتماع الوزاري الثاني لدول الجوار الليبي، بهدف وضع خريطة طريق سياسية واضحة ومناقشتها، لتنظيم الانتخابات العامة المقررة في 24 ديسمبر/ كانون الأول المقبل في موعدها المحدد من دون تأجيل أو تأخير.

وقد شارك في الاجتماع كل من وزراء خارجية ليبيا، مصر، السودان، النيجر وتشاد، والكونغو، إلى جانب الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط.

وشارك في المؤتمر مفوض الاتحاد الإفريقي للشؤون السياسية والسلم والأمن بانكولي أديوي، والمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا يان كوبيش.

وأكد المجتمعون ضرورة استمرار دفع العملية السياسية في ليبيا إلى الأمام، ووجهوا دعوة إلى الفرقاء الليبيين بضرورة تغليب لغة الحوار والمصلحة العامة وتجنب الخلافات، أعضاء مجلس النواب من جهة وأعضاء الحكومة من جهة أخرى، والاتفاق على تمرير القاعدة الدستورية الانتخابية.

وفي ذات السياق ، قالت وزيرة خارجية ليبيا، نجلاء المنقوش، اليوم الثلاثاء، إن “الانتخابات الليبية ستجرى في نهاية ديسمبر المقبل”، وأن هناك لجنة تقنية من شأنها أن “تضع الجدول الزمني لانسحاب المرتزقة والقوات الأجنبية من البلاد”، فيما أكد نظيرها الجزائري، رمطان لعمامرة، أن “دول جوار ليبيا لن تكون ضحية لأي خروج غير منظم للمرتزقة من ليبيا”.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيرها الجزائري عقب انتهاء مؤتمر دول جوار ليبيا، ، وأشارت الوزيرة “أن هناك تحديات أمنية واقتصادية لا تزال قائمة في وجه مساعينا لعقد الانتخابات الليبية”، مضيفةً أن هناك “اتفاقًا أمنيًا يشمل ليبيا ودول الجوار لتأمين الحدود”.

ونوَّهت المنقوش إن هناك “اجتماعا تشاوريا بشأن ليبيا على مستوى وزراء الخارجية سيعقد مطلع العام المقبل”.

وقال لعمامرة إن “تحقيق المصالحة الوطنية هو الطريق لخروج ليبيا من أزمتها”، مضيفا أن “هدف دول جوار ليبيا توفير الظروف الملائمة لعقد الانتخابات الليبية”.

وانطلق لقاء جمع وزراء خارجية دول جوار ليبيا الخمس، أمس الاثنين، في العاصمة الجزائرية برئاسة وزير الشؤون الخارجية الجزائري، ومشاركة ليبيا والجامعة العربية ومبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا ومفوض الاتحاد الافريقي وعدد من الأطراف الأخرى.

img
الادمن

العدسة

اترك تعليقاً

العلامات