fbpx

الأحد 10 ذو القعدة 1442ﻫ - 20 يونيو، 2021

حماس تعطل خريطة الطريق نحو المصالحة الفلسطينية

img

تتواصل الجهود الإقليمية والعربية للوصول إلى مصالحة فلسطينية شاملة، في ضوء التطورات الجيو سياسية عقب انتخاب جو بايدن رئيساً للولايات المتحدة الأمريكية.

وكانت مصادر مقربة من عضو اللجنة المركزية لحركة فتح وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية عزام الأحمد، أكدت أن حركة حماس تحاول تطبيق صيغة معينة وسياسة حاسمة لتحقيق المصالحة مع حركة فتح، غير أن هناك عراقيل تعترض هذه المصالحة.

وقال التلفزيون البريطاني، إن النزاعات داخل حماس تمنع المصادقة على هذه المبادئ أو الموافقة حتى عليها، حيث يعترض القيادي الحمساوي في غزة يحيى السنوار على الكثير من المبادئ السياسية والقواعد التي تتضمنها، مشيراً إلى أنها لا تحمل أي فائدة مباشرة للحركة.

والمثير بحسب التقرير، أن بعضاً من قيادات الحركة في غزة تشارك السنوار في هذا التوجه، الأمر الذي يزيد من تعقيد الأزمة السياسية والوصول إلى حل مع حتميته وأهمية ما يمكن وصفه بجبهة غزة في المكون التابع لحركة حماس وتحقيق المصالحة الفلسطينية الداخلية.

ويشير مصدر فلسطيني مسؤول إلى أن بعضاً من كبار قيادات حماس وافقت فعلياً على التسويات التي تم الاتفاق عليها في العاصمة المصرية القاهرة خلال جولة المحادثات الأخيرة الأسبوع الماضي، غير أن الاعتراضات من قبل بعض من القيادات في حركة حماس لا تزال تعطل المصالحة.

وكشفت مصادر سياسية مسؤولة أن قيادات في حركة فتح تنتقد وبشدة أيضاً رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية، متهمين إياه بتعطيل المصالحة طمعاً بتحقيق مكاسب سياسية.

img
الادمن

العدسة

اترك تعليقاً

العلامات

المنشورات ذات الصلة