fbpx

السبت 15 رجب 1442ﻫ - 27 فبراير، 2021

ترامب لن يشارك في المناظرة الافتراضية المقبلة مع بايدن

img

قالت لجنة المناظرات الرئاسية في الولايات المتحدة، اليوم الخميس، إن المناظرة الثانية بين الرئيس دونالد ترامب ومنافسه الديمقراطي جو بايدن والمقررة يوم 15 أكتوبر ستكون عبر الإنترنت، لكن ترامب سارع إلى التأكيد أنه لن “يشارك” في مناظرة كهذه، وقال لشبكة فوكس نيوز: “لن أقوم بمناظرة افتراضية”، معتبراً أن ذلك “غير مقبول من جانبنا”.

وأفادت اللجنة في بيان أن الجمهور الذي يطرح عادة أسئلة على المرشحين، والمحاور ستيف سكالي، سيجتمعان في مكان واحد بفلوريدا، وهو مركز أدريان أرشت لفنون الأداء في ميامي. وقالت اللجنة إنها اتخذت القرار “لحماية صحة جميع المعنيين وسلامتهم”.

وأظهرت الفحوص التي خضع لها ترامب يوم الخميس الماضي، إصابته بكوفيد-19، ما أثار مخاوف من إصابة بايدن والمحاور كريس والاس خلال المناظرة الأولى يوم الثلاثاء الأسبوع الماضي. وجاء اختبار بايدن سلبيا.

غير أن ترامب سارع اليوم لرفض ذلك، قائلا إنه لن يشارك وفق الصيغة الجديدة التي أعلنتها لجنة المناظرات.

وفي مقابلة مع شبكة فوكس بيزنس نيوز، قال ترامب إن الشكل الافتراضي الجديد الذي أعلنته لجنة المناظرات الرئاسية غير مقبول بالنسبة له.

وأضاف “لن أخوض مناظرة افتراضية”. وتابع “لقد هزمته في المناظرة الأولى، وتغلبت عليه بسهولة”.

وأردف الرئيس أنه يتوقع “التغلب عليه في المناظرة الثانية أيضا”. واستطرد ترمب قائلاً: “لن أضيع وقتي في نقاش افتراضي”.

وأوضح أنه لن “يجلس على جهاز كمبيوتر” للنقاش ، واصفا إياه بأنه “مثير للسخرية”.

وقال ترامب: “إنهم يحاولون حماية بايدن. الجميع كذلك”.

يذكر أن مناظرة أخرى للرئاسيات جمعت في وقت سابق الخميس، نائب الرئيس الأميركي الجمهوري، مايك بنس، ومنافسته السيناتور كامالا هاريس، في يوتا.

وخلافاً للمناظرة الأولى بين ترامب وبايدن التي جرت الأسبوع الماضي، وسادتها الفوضى والشتائم المتبادلة ومقاطعة الواحد للآخر مراراً وتكراراً، فقد بدت المناظرة بين بنس وهاريس أكثر تحضّراً وأكثر هدوءاً وأكثر احتراماً.

وعلى الرغم من أن نائب الرئيس الجمهوري والسيناتور الديمقراطية قاطعا بعضهما بعضا أحياناً أثناء المناظرة، إلا أنّهما تبادلا مراراً عبارات الشكر والاحترام، وكان الواحد منهما منصتاً للآخر في معظم الوقت.

وكان استطلاع أجرته شبكة “فوكس نيوز” Fox News، بعد المناظرة أظهر أن مايك بنس تغلب على نائبة جو بايدن كامالا هاريس، بنسبة 69%، بينما حصلت هاريس على 29%.

وكانت هاريس عاجزة تماما عن الإجابة عن سؤال بنس حول توسيع المحكمة العليا في حال انتصر الديمقراطيون، كما أنها لم تستطع الإجابة بخصوص دعمها الصفقة الخضراء التي نفاها بايدن، رغم أنها موجودة في الموقع الإلكتروني لحملة بايدن الانتخابية.

img
الادمن

عدسة

هناك حقيقة مثبتة منذ زمن طويل وهي أن المحتوى المقروء لصفحة ما سيلهي القارئ عن التركيز على الشكل الخارجي للنص

اترك تعليقاً

العلامات

المنشورات ذات الصلة