fbpx

الجمعة 2 شوال 1442ﻫ - 14 مايو، 2021

بلغاريا.. المؤبد لعنصرين من حزب الله فجرا حافلة إسرائيلية عام 2012

img

أصدر القضاء البلغاري الإثنين 21 سبتمبر، حكماً بحق عنصرين من ميليشيات حزب الله متهمين في الضلوع بتفجيرات في بلغاريا عام 2012، وقضت بإنزال عقوبة المؤبد بحقهما، لقيامهما بتفجير حافلة ركاب إسرائيلية في العام 2012.

وقضت محكمة بلغارية بسجن الرجلين مدى الحياة بعد إدانتهما في قضية تفجير حافلة عام 2012، أدى إلى مقتل 5 سائحين إسرائيليين وسائق بلغاري في مطار مدينة بورجاس.

وأدانت المحكمة الجنائية المتخصصة ميلاد فرح (39 عاماً) الأسترالي من أصل لبناني، وحسن الحاج حسن (32 عاماً) الكندي من أصل لبناني، لضلوعهما في الهجوم الذي وقع يوم 18 يوليو 2012.

وكان تقرير لمجلة “نيوزويك” ذكر أن تحقيق الحكومة البلغارية أورد أدلة قاطعة على أن حزب الله قدم دعماً لوجستياً ومالياً للمتهمين، وأنه تم استخدام مادة نترات الأمونيوم في الهجوم.

وفي بلغاريا، وبعد 8 سنوات من انفجار مطار سارافافو الذي استهدف حافلة سياحية تمت اليوم محاكمة المتورطين غيابياً، وهما عنصرا حزب الله ميلاد فرح، وحسن الحاج حسن.

وبحسب التحقيقات، فإن المواد المستخدمة في الهجوم ارتبطت بقنابل خزنتها الميليشيات في قبرص، وكان مكونها الأساسي نترات الأمونيوم، وهي أيضاً نفس المواد التي استخدمتها الميليشيات في تفجير عام 1994 في الأرجنتين أودى بحياة 85 شخصاً.

img
الادمن

العدسة

اترك تعليقاً

العلامات

المنشورات ذات الصلة