fbpx

الجمعة 2 شوال 1442ﻫ - 14 مايو، 2021

بايدن لا يساوره شك بالفوز.. وترامب يطلق الاتهامات

img

طمأن المرشح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية جو بايدن، الخميس أنصاره بأن نتائح الانتخابات التي جرت الثلاثاء ستظهر قريباً جداً، وستمنحه بدون أدنى شك الفوز على الرئيس الجمهوري دونالد ترامب، الذي جدد من جانبه التأكيد على أنه سيكون الفائز بالانتخابات، إلا إذا سرقها منه الديمقراطيون بواسطة أصوات غير شرعية.

وقال بايدن للصحفيين، “أطلب من الجميع التزام الهدوء. العملية تسير كما يجب. الفرز جار وسنعرف النتيجة قريباً جداً”.

وأضاف بايدن، “لا يزال شعورنا جيداً جداً حول الأوضاع الحالية. لا نملك أدنى شك بأنه مع انتهاء تعداد الأصوات سيتم إعلان فوزنا. السيناتور هاريس وأنا”.

وبايدن الذي اختار السيناتور كامالا هاريس لخوض الانتخابات معه لمنصب نائبة الرئيس يتقدم على ترامب في السباق للحصول على 270 من أصوات المجمع الانتخابي لقيادة الولايات المتحدة في السنوات الأربع المقبلة، مع إعراب حملته الانتخابية عن ثقتها بأنه سيحصد ما يكفي من الأصوات للفوز في ولايات تحتدم فيها المنافسة مع الجمهوريين ولم تصدر نتائجها حتى الآن وأهمها بنسلفانيا.

اتهامات ترامب

وبعدما كان الرئيس الجمهوري الساعي للفوز بولاية ثانية متقدماً على بايدن في النتائج الأولية التي نشرت بعيد إغلاق صناديق الاقتراع. بدأ هذا التقدم يضمحل بعد فرز بطاقات الاقتراع البريدية التي يصب 80% منها لصالح بايدن.

ومساء الخميس جدد الرئيس المنتهية ولايته التأكيد على أنه سيكون الفائز بالانتخابات إلا إذا “سرقها” منه الديمقراطيون. وقال ترامب أمام الصحفيين في البيت الأبيض بعد يومين من إعلانه فوزه بالانتخابات، إنه “إذا أحصيتم الأصوات الشرعية أفوز بسهولة. إذا أحصيتم الأصوات غير الشرعية يمكنهم أن يحاولوا أن يسرقوا الانتخابات منا”.

وأضاف، أن حملته الانتخابية رفعت قدراً هائلاً من الدعاوى القضائية لمواجهة فساد الديمقراطيين، في اتهام يصطدم بواقع أن العديد من المسؤولين في الولايات المعنية بهذه المزاعم أكدوا نزاهة العملية الانتخابية في ولاياتهم.

واعتبر ترامب أنه “على الرغم من التدخل الذي لم يسبق له مثيل في انتخابات، من قبل وسائل الإعلام الرئيسية وعالم الأعمال وعمالقة التكنولوجيا، فقد فزنا وبأرقام تاريخية، والاستطلاعات كانت خاطئة عمداً”.

وشدد الملياردير الجمهوري على أن “الموجة الزرقاء التي أعلنوا عنها لم تحصل” في إشارة إلى ما توقعه استطلاعات رأي عديدة قبل الانتخابات من أن الديمقراطيين الذين يتخذون من اللون الأزرق شعاراً لهم سيحققون فوزاً جارفاً في الانتخابات.

وأضاف، “أشعر بأن القضاء يجب أن يبت بالأمر في نهاية المطاف”.

وحالما انتهى ترامب من إلقاء كلمته أمام الصحفيين غادر القاعة من دون أن يجيب على أي سؤال.

ويجد الرئيس المنتهية ولايته نفسه في عزلة متزايدة داخل معسكره الجمهوري في معركته هذه ضد “التزوير والاحتيال”، بحسب تعبيره، والتي يعتبرها كثيرون معركة خيالية، في وقت يعتصم فيه قادة الحزب الجمهوري بالصمت، منتظرين انتهاء عمليات فرز الأصوات في الولايات المتبقية وصدور النتائج.

وبعيد كلمة ترامب، كتب بايدن على “تويتر”، “لن يسلبنا أحد ديمقراطيتنا. لا اليوم ولا أبداً”.

ومن المحتمل أن تنهي ولايتا جورجيا ونيفادا فرز الأصوات الجمعة، في حين يمكن أن تتواصل العملية في ولايتي أريزونا وبنسلفانيا حتى السبت وربما أكثر.

واثقون تماماً

وقالت مديرة حملة المرشح الديمقراطي جينيفر ديلون، “أظن أن هذا اليوم سيكون إيجابياً جداً لنائب الرئيس”، وأضافت، “نحن واثقون تماماً أن جو بايدن سيكون الرئيس المقبل للولايات المتحدة”.

وبعد مرور يومين على الاقتراع الرئاسي الأمريكي، يسود التوتر في الولايات الرئيسية التي قد تحسم مصير الانتخابات لصالح بايدن، فيما أطلق معسكر دونالد ترامب دعاوى قضائية مدعومة في بعض الحالات بتظاهرات نظمها مناصرون للملياردير الجمهوري.

ولم يعد أمام المرشح الديمقراطي، الذي كان نائباً للرئيس السابق باراك أوباما لثماني سنوات، سوى الفوز في واحدة أو اثنتين من الولايات الرئيسية الباقية ليؤدي اليمين في 20 يناير رئيساً للولايات المتحدة. وامتنع بايدن عن إعلان فوزه على عكس ما فعل خصمه بعد ساعات على انتهاء العملية الانتخابية.

img
الادمن

العدسة

اترك تعليقاً

العلامات

المنشورات ذات الصلة