fbpx

الجمعة 10 صفر 1443ﻫ - 17 سبتمبر، 2021

المصالحة الليبية.. خطوات إيجابية وترحيب دولي بالإفراج عن قيادات نظام القذافي

img

 

في إطار مشروع المصالحة الليبية، أعلن المجلس الرئاسي الليبي، الإفراج عن ناجي حرير القذافي، أحد القيادات الأمنية في النظام السابق، غداة الإفراج عن أحمد رمضان، الأمين العام في نظام الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، وبعد يومين من الإفراج عن الساعدي القذافي، نجل الزعيم الليبي الراحل، الأمر الذي لاقى ترحيبا عربيا ودوليا.

وتتوالى عمليات الإفراج عن قيادات في النظام الليبي السابق للراحل معمر القذافي، في إطار مشروع المصالحة الوطنية.

تطور إيجابي

ورحبت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، بالإفراج عن الساعدي نجل العقيد الليبي الراحل معمر القذافي ومسؤولين آخرين في نظامه.

ووصفت عمليات الإفراج بـ”الخطوة المهمة نحو احترام سيادة القانون وحقوق الإنسان”، مؤكدة أنها “تعد تطورا إيجابيا يمكن أن يسهم في تحقيق عملية مصالحة وطنية قائمة على الحقوق، وفي تعزيز الوحدة الوطنية بشكل أكبر”.

وأشادت جامعة الدول العربية، بالإفراج عن ثمانية من الموقوفين الذين تم تسليمهم لمجلس حكماء مصراتة، ورحبت بالجهود المبذولة في هذا الخصوص باعتبارها جزءا من تدابير بناء الثقة المطلوب تواترها خلال الفترة المقبلة.

طي صفحات الماضي

وفي بيان له ثمن رئيس المجلس الرئاسي، محمد المنفي، “كافة الجهود التي بذلت في سبيل تحقيق ما تم التوصل إليه من مصالحة، في إشارة إلى الإفراج على السجناء الموقوفين على ذمة قضايا مختلفة، والذين صدرت بحقهم أحكام قضائية”، بحسب ما جاء في بيان نشره المكتب الإعلامي للمنفي على الصفحة الرسمية للمجلس في “فيسبوك”.

وقال المنفي، إن “القرارات التي اتخذت ما كان لها أن تتخذ، لولا الرغبة الحقيقية والجادة، لدى الشعب الليبي من أجل طي صفحات الماضي المؤلمة، وتجاوز الخلافات، ونبذ الفرقة، وإيقاف نزيف الدماء، ووضع حد لمعاناته”.

وحث رئيس المجلس، الشعب الليبي على الالتفاف حول الوطن وبناء دولة المواطنة والقانون، والعمل من أجل بناء وطن واحد، ترفرف عليه راية السلام.

تسليم رفات القذافي ونجله

وكشف مصدر أمني من مدينة سرت الليبية، لوكالة “رويترز”، أن أعيان مدينة مصراتة أبلغوا أعيان قبيلة القذاذفة لاستلام رفات كل من الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي ونجله المعتصم وأبو بكر يونس المجبري.

وقال المصدر ذاته، إنه تم الإفراج عن شخصيتين مقربتين من نظام القذافي، إثر تفاهمات بين أعيان قبيلة القذافي وأعيان مدينة مصراتة خلال الأيام الماضية، مشيرا إلى أن منصور ضو، وكذلك اللواء ناجي حرير أطلق سراحهما، يوم الأحد، من أحد سجون مصراتة بالقاعدة الجوية بالمدينة.

وتأتي هذه المعلومات بعد إطلاق سراح الساعدي القذافي، نجل معمر القذافي، وأحمد رمضان “قلم”، ومدير مكتب العقيد القذافي.

يذكر أن وزير الداخلية في حكومة الوفاق السابقة، فتحي باشاغا، استقبل يوم السبت الماضي وفدًا من قبيلة القذافي لبحث “ما يمكن أن نساهم به في الدفع باتجاه إطلاق سراح كافة المحتجزين منذ عام 2011 بما تسمح به الإجراءات القانونية”.

ترحيب بجهود المصالحة الوطنية

وبارك المجلس الاجتماعي لقبيلة معدان سرت الإفراج على عدد من السجناء والأسرى، مثمنا الجهود المبذولة من قبل الوطنيين والخيرين نحو إرساء المصالحة الوطنية الشاملة، التي أثمرت عن إطلاق عدد من السجناء والأسرى، في عدد من المناطق.

وأكد المجلس، في بيان، أن هذه خطوة مهمة، نحو إعادة الثقة بين جميع الإطراف، وتعزيز فرص تحقيق السلام الدائم في البلاد، موضحًا أن مبادرات إطلاق سراح السجناء، وتبادل الأسرى، والكشف عن مصير المغيبين والمفقودين، والسماح بعودة المهجرين إلى مدنهم وقراهم تظل أهم المساعي الإنسانية النبيلة التي ستقود ليبيا حتما إلى ترسيخ أهمية المصالحة الوطنية ولم الشتات ووحدة الصف وبناء الدولة.

وأعرب المجلس عن أمله في أن تكون هذه الخطوة نواة ومنطلقا سليما للمصالحة الوطنية الشاملة، ولتحقيق العدالة، ولتأليف القلوب، ولتقوية أواصر الأخوة بين أبناء الوطن جميعا، مؤكدا دعمه الكامل ووقوفه إلى جائب كل أصحاب المبادرات النبيلة الرامية إلى الصلح والسلم، وإلى تعزيز مبدأ التعایش الاجتماعي و إلى نشر ثقافة العفو العام.

img
الادمن

العدسة

اترك تعليقاً

العلامات