fbpx

الثلاثاء 12 ذو القعدة 1442ﻫ - 22 يونيو، 2021

العدوان الإسرائيلي على غزة.. تحذير أممي من “أزمة إقليمية لا يمكن احتواؤها”

img

حض الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الأحد، على وقف فوري لأعمال العنف بين الإسرائيليين والفلسطينيين، منبها مجلس الأمن إلى أن القتال يمكن أن يفضي إلى أزمة إقليمية “لا يمكن احتواؤها”.

وقال في مستهل اجتماع للمجلس عبر الإنترنت، يشارك فيه وزراء من دول العالم، إن “المجزرة تواصلت اليوم، دوامة إراقة الدماء والرعب والتدمير يجب أن تتوقف فورا”.

وأضاف غوتيريش أنه “يجب أن تتوقف المواجهات فورا، ويجب أن يتوقف القصف الجوي والمدفعي، وإطلاق الصواريخ وقذائف الهاون من جهة أخرى”.

واعتبر أن “المواجهات تهدد بدفع الإسرائيليين والفلسطينيين إلى دوامة عنف لها تداعيات مدمرة على الشعبين وعلى المنطقة برمتها”، لافتا إلى أن التصعيد “يمكن أن يؤدي إلى أزمة أمنية وإنسانية لا يمكن احتواؤها وإلى مزيد من تشجيع التطرف، ليس في الأراضي الفلسطينية المحتلة و”إسرائيل” فحسب، بل في المنطقة بكاملها”

المنسق الأممي الخاص لعملية السلام في الأوسط، تور وينيسلاند، بدوره قال ” إن أكثر من 119 فلسطينيا و10 إسرائيليين قتلوا في التصعيد الأخير”.

وأضاف أن “الحل التفاوضي المستدام هو المخرج الوحيد من دائرة العنف”، مشيرا إلى أن أعداد ضحايا الضربات الإسرائيلية بين المدنيين في غزة تتصاعد.

وندد وزير الخارجية الفلسطيني، رياض المالكي، بشدة في الاجتماع بـ”عدوان” إسرائيل على الشعب الفلسطيني ومقدساته.

وأضاف خلال اجتماع طارئ للمجلس عبر الفيديو “لا يريد البعض استخدام هذه الكلمات، جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، لكنهم يعرفون أنها الحقيقة”.

ويؤكد أن “إسرائيل تقتل العائلات في غزة وتجتث الفلسطينيين من القدس”، مشيرا إلى أن الفلسطينيين يدافعون عن أرضهم والإرهابيون الحقيقيون هم المستوطنون.

جلعاد أردان، سفير إسرائيل في الأمم المتحدة حمل حركة حماس مسؤولية إشعال النزاع بين الفلسطينيين والدولة والإسرائيليين.

وقال إن التصعيد “كان متعمدا بشكل كامل من حماس لتحقيق مكاسب سياسية”، لافتا إلى أن إسرائيل حاولت تهدئة التوتر في القدس الشرقية المحتلة.

وتتكثف المفاوضات الدبلوماسية في الكواليس سعيا لوضع حد للعنف، وإلى جانب اجتماع مجلس الأمن عبر الفيديو الأحد، يعقد وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي اجتماعا الثلاثاء لإجراء محادثات طارئة عبر الفيديو حول التصعيد الحالي.

والتقى وفد أميركي رفيع المستوى برئاسة المبعوث الخاص، هادي عمرو، الأحد وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس.

  • العلامات :
  • لا يوجد علامات لهذا المقال.
img
الادمن

العدسة

اترك تعليقاً

العلامات

المنشورات ذات الصلة